الى متى يا أمتى ؟؟ الى متــــــــــى؟؟

الى متى ياامتى الى اراكى فى ثوب مهلهل ؟؟
وانظر اليكى فاراكى مريـــضــــــــــــــــــة ؟؟؟
والدمــــــــــوع تتساكب من عينيكى ؟؟
فتنظرين الينا ونحن عاجزين حتى ان نمد ايدينا ونمسح لك دموعك
فتكلمى ياامتى


وتأكدى اننى واحد من ابناؤك البررة الذى يعز علية ان يراكِ هكذا
ارجوكى ياامتى تكلمى
بحق عروبتنا واسلامنا تكلمى

لما ترميننى بهذه النظرة ؟؟
وقد صاحبتها تنهيدة كلها حسرة والم

قالــــــــــــــــــــــــــــــــت
صرفتكم عنى الدنيا باهوائها وملذاتها

وبعد الاخ عن اخية وامة وابية

وظن ان مالة سيغنية

وتركتم اخوة لكم لاعدائكم يكيلون لهم القتل والتشريد والتعذيب

واكتفيتم بالفرجة والمشاهدة
وان اجتمعتم للعون والمساعدة تفرقتم من بعدها اشد تفريق

وارى الغنى منكم يزداد غنى والفقير يزداد جوعا وتشردا
والام من اجل حفنة مال باعت وليدها
والاخ يقتل اخية
والزوج والزوجة قطعا مابينهما من لباس الرحمة فاصبح التشاحن بينهم كل يوم كالنشيد

ومن تمسك بدينة اصبغتموة بصبغة المتخلف او المتشدد او شيطان مريد

والامم من حولكم صحت تقدمت وانتم فى نوم عميق

وتقول لى الى متى ياامتى

الم تشعر الم تنظر الم تسمع

ااااااااااااه ثم ااااااااااه
فلى رب اسمه النصيــــــــــــر







































الاثنين، 22 مارس، 2010

ابراهيم الفقى

اقسم بالله اكثر من رائع انا بموت فى الدكتور ابراهيم دة بجد

جزاكم الله خيرا يافندم ع المقطع

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق